● إيـــوان ●

   في صبيحة يوم حار ومشمس، كنا على موعد مع أخ ماليزي يدعى إيوان، لم ألتقه من قبل ولم أكن أعرف حتى اسمه، ولكنني تعرفت عليه في ذلك اليوم عندما قررنا أن نبدأ جولتنا في جزيرة “تيومان” ذات الطبيعة الخلابة. خرجت وأخي بعد الشروق بقليل، لنلتقي إيوان على مقربة من مكان إقامتنا في تلك الجزيرة النائية، صافحنا بحرارة وكأنه يعرفنا منذ زمن، ثم عرفنا بنفسه، وأتبع التعريف سؤالا، أمسلمون أنتم؟ فأجبناه أن نعم، فقال: الحمد لله، فنحن إخوة إذن، ثم انطلقنا في تلك الجولة التي لم نكن نعلم عن مكنونها شيئا، سوى أننا رغبنا في رؤية الشلال الذي سمعنا عنه في تلك الجزيرة، فأبدى إيوان استعداده ليكون دليلنا في تلك الرحلة.

● التغطية المصورة لسفرة ماليزيا 2009 ●

    ماليزيا MalaYsia 24 April – 9 May 2009   الزوار الأعزاء، بين أيديكم تغطية مصورة لسفرة ماليزيا، والتي استغرقت مدة أسبوعين، تنوعت فيها البرامج بحسب بيئة المناطق، السفرة كانت بصحبة الأخ دعيج خيفة، وقد تم التقاط الصور في كل من، كوالا لامبور، لنكاوي، تيومان آيلاند، جنتنغ هايلاند، سلانغور، وإليكم التغطية من البداية: Dear visitors, here is the report of Malaysia trip, which was with brother Duaij Khalifa, Photos were taken in Kuala Lumpur, Langkawi, Tioman Island, Genting Highland, and Selangor, the report is starting here:

الزوار الأعزاء.. أرجو المعذرة

طوال الأسابيع الماضية، كنت أخشى دائما أن يأتي يوم أود فيه أن أكتب كما كنت أكتب دائما، فلا يجود فيه القلم بنبضه، وها هو اليوم الذي كنت أخشاه قد حاصرني حصارا ما كنت أتوقع أن يكون بهذه السرعة التي وجدت، شهران قد مضيا دون أن أفرغ نفسي لممارسة الهواية الأقرب إلى قلبي، ليس تقصيرا في حقها، ولكن لأنني طالما جلست، وحاولت وكتبت، ثم أجد أن ما كتبته مجرد هراء لا يهم القارئ في شيء، كما أنه لا يرضي كاتبه بالدرجة الأولى.

♪♫ تقاسيم.. على أوتار الذكريات ♫♪

    خمس تقاسيم، عزفتهن ولست عازفا، ولكنني حاولت أن أدندن – بما تجود به قريحتي – على أوتار الذكريات، بدأتها بوصف الذكريات، وأنهيتها بمقطوعة التخرج من الجامعة.. أتمنى أن تكون تلك التقاسيم قد حازت على ما نطمع به من رضاكم. بو ياسر  

●● حياة.. من غير أم ●●

●● حياة.. من غير أم ●●   قبل أيام، اضطرت والدتي في يوم تجمع العائلة، أن تذهب إلى بيت خالتي لظرف صحي ألم بها، فاختل النظام في منزلنا، وبدأ كل منا يشير بما استطاع، وأصبح كل منا يعتبر نفسه الخبير المدبر في أمور المنزل، ومع أن الأمور سارت في النهاية، لكنها لم تكن تسير على النظام المعتاد، ولا على النسق الذي دأبنا عليه.

سيادة الرئيس

   سيادة الرئيس   سيادة الرئيس.. السيد، باراك حسين أوباما، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية.. تحية من أرض عربية التربة، مسلمة الجنان، عظيمة الأمل والإيمان بالله تعالى.. تحية أود أن تكون طيبة، وهي مني كذلك، غير أنها قد لا تكون كذلك حين وصولها إليكم..  

شفاء القلوب

شفاء القلوب في ما مضى من عمري القصير، كان أهم ما تعلمته أن أعظم ثقل على الإنسان، ضيق النفس، أو ما يسميه البعض “الهم”، ذلك لأنه يجعل من الجمال حولنا قبحا، ومن السعادة كدرا، ومن الصديق عدوا، ومن كل خير.. شرا.

●● قصة النحلة ●●

●● قصة النحلة ●● لتحميل القصة كاملة على ملف PDF مقدمة عندما عجز البشر عن الاستفادة من دروس أسلافهم، ومضى الزمان تلو الزمان، يُلدغ فيه الناس من ذات الجحر مرات ومرات، أصبح بنو البشر يبحثون عن الدروس في عالم آخر، ولعل في قصة النحلة لنا دروس وعبر، بعد أن أغمضنا أعيننا عن التجارب والدروس، وظننا أننا فوق الخطأ.

إلى حبيب.. في عالم الملكوت

إلى حبيب.. في عالم الملكوت تناولت ريشتي وقرطاسي، وبدأت أخط حروف مرسالي إلى حبيب، غاب عنا دون سابق إشعار، فكانت رسالتي إلى ذلك الحبيب الغائب في عالم الملكوت، أعلم أنها لن تصل، وأعلم أنه لن يفرد هذه الوريقات، ولن يقف أمام الحروف، لأنه أصبح في شأن آخر، ربما كان شأنه أرفع من أن يقرأ مراسيل الأحياء.

الشيخ الوقور.. أبو عبد الله

.: الشيخ الوقور.. أبو عبد الله :.   مهما مرت السنون وانقضت، ومهما انطوت أيام الحياة وانتهت، فإن بعض الصور لا ترحل، وتبقى في المخيلة كالحقيقة المعاصرة، نراها ونعيشها، بالرغم من رحيلها إلى عالم الماضي، أو، دخولها في عالم الغيب.

تعالوا.. نبحث عن الحب

تعالوا.. نبحث عن الحب   أمسكت قلمي لأكتب، فلم أجد أجمل من الحب موضوعاً، ولكني عندما بحثت عنه مراراً وتكراراً لم أفلح في إيجاده، فكلما ظننت أنه في هذا المكان، اكتشفت جزءا منه في مكان آخر، وكلما انتقلت للآخر اكتشفت أنه ليس المكان النهائي للحب.

.: لــيـــتــنــي :.

.: لــيــتــنــي :. عندما تعصف الأفكار بي، وترهقني بضرباتها الموجعة من كل النواحي، أغمض عينيّ لأتمنى، العجائب والمستحيلات كلها تدور في خلدي حينها، فأتمنى ما لم يكن يوما، وربما لن يكون مستقبلا..